ثيران الذهب تستعد من جديد بعد رفض صفقة البريكست والغموض المحيط بقضايا التجارة

ثيران الذهب تستعد من جديد بعد رفض صفقة البريكست والغموض المحيط بقضايا التجارة

ايناس امقديش  | 21 اكتوبر 2019 ,11:56

اختتمت أسعار الذهب تعاملات الأسبوع الماضي عند مستوى 1490 دولار لأونصة، حيث نجح المعدن الأصفر في تحقيق مكاسب أسبوعية طفيفة.

يشهد الذهب منذ حوالي 7 أسابيع موجة تصحيح “صحية” إلى حد ما وذلك بعد أن بلغ مستوى 1556 دولار لأونصة في بداية شهر سبتمبر الماضي، وهو أعلى مستوى له في أكثر من 6 سنوات.

ورغم تباطؤ مكاسب الذهب منذ نهاية الشهر الماضي، إلا أنه لايزال هناك محفزات واضحة للصعود من جديد، قد بدأت في الظهور منذ منتصف تعاملات الأسبوع الماضي، ولعل أهمها ضعف الدولار الأمريكي.

لمزيد من التحاليل ونقاط الدعم والمقاومة للعملات، السلع والأسهم السعودية يمكنكم زيارة موقع بيانات.نت

بقيت العملة الاحتياطية العالمية ضعيفة بعد الإعلان عن مبيعات التجزئة الأمريكية المخيبة للآمال يوم الأربعاء الماضي، مما أثار مخاوف بشأن أكبر اقتصاد في العالم ودعم التوقعات بأن المجلس الاحتياطي الفيدرالي سوف يخفض أسعار الفائدة في اجتماعه المقبل.

مع اقتراب موعد اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة في نهاية هذا الشهر، فإن آخر التقديرات تشير إلى تسعير فرصة بنسبة 83% لتخفيض آخر في سعر الفائدة بمقدار 0.25 نقطة، ارتفاعًا من 67% في الأسبوع السابق.

علاوة على ذلك، لم نشاهد الذهب يتفاعل كثيرا مع إبرام اتفاق تجاري جزئي بين أكبر اقتصادين في العالم منذ أسبوع، إذ لدى الولايات المتحدة والصين تأويلات مختلفة فيما يتعلق بالمرحلة الأولى من الصفقة التجارية، حيث كان الرئيس الأمريكي ترامب فخوراً بالإشارة إلى أن الصين ستشتري منتجات زراعية بقيمة 50 مليار دولار أمريكي. ومع ذلك، لم تذكر وزارة التجارة الصينية أي رقم، ولكنها ذكرت أنها ستشتري وفقًا لمتطلبات السوق الصينية. ومع عدم وجود اجتماعات رفيعة المستوى في الأفق، يشكك المستثمرون في مدى استمرار الخلاف التجاري الذي أرهق الأسواق منذ عامين، ولكنه دعم الذهب بشكل كبير.

في الأثناء، يواجه ترامب معركة مع حزبه حول الوضع في سوريا، إضافة إلى سعي الكثير من النواب إلى عزله.

وعلى الرغم من هبوط الذهب السريع يوم الخميس الماضي بعد أخبار عن توصل الاتحاد الأوروبي وبريطانيا إلى صفقة انفصال، إلا أن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون قد فشل في إقناع البرلمان البريطاني بهذه الصفقة يوم السبت، ويبدو أنه يتجه إلى تنفيذ البريكست بدون صفقة يوم 31 أكتوبر، وهو خبر سيئ للأسواق لأنه سيمدد من حالة عدم اليقين لكنه إيجابي للذهب.

وبشكل عام، قد يتلقى الذهب المزيد من الدعم على المدى المتوسط إذا واصلت البنوك المركزي الكبرى تخفيض أسعار الفائدة، وعلى رأسها البنك الفدرالي الأمريكي.

من الناحية الفنية، حافظ الذهب على زخم الشراء في أغلب جلسات الأسبوع الماضي، وذلك وفقا لما أشرنا إليه في تحليل الذهب يوم الأحد الماضي.

وإذا استمر تداول أسعار الذهب أعلى من مستوى 1473 دولار لأونصة خاصة بإغلاق يومي فإن هناك صعودا من جديد إلى منطقة المقاومة 1500 ـ 1516 دولار لأونصة.

وأي إغلاق يومي أعلى من 1516 دولار لأوقية سيفتح الطريق نحو المزيد من المكاسب حتى 1522 دولار. بيانات.نت

الرسم البياني اليومي للذهب

ايناس امقديش

مقالات ذات صله

أحدث التعليقات

اضف تعليقا
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
جون ثابت
جون ثابت

تحليل رائع اتمنا لكى التوفيق   ... (أقرأ المزيد)

21 اكتوبر 2019 ,08:42 GMT· الرد
Hussain Mohammed
Hussain Mohammed

باذن القدير ١٥٠٤  ... (أقرأ المزيد)

20 اكتوبر 2019 ,20:50 GMT· الرد
معتصم ابوشندي
معتصم ابوشندي

الرسم البياني . يدل على الهبوط  الى 1441. ثم صعود . وشكرا على البيان  ... (أقرأ المزيد)

20 اكتوبر 2019 ,18:38 GMT· 1 · الرد
ترافرتين مارومكس
ترافرتين مارومكس

يعني الأتجاه صاعد؟  ... (أقرأ المزيد)

20 اكتوبر 2019 ,16:44 GMT· الرد
Akon Safori
Akon Safori

ضعيف  ... (أقرأ المزيد)

20 اكتوبر 2019 ,15:36 GMT· الرد
نقاش
أكتب رداً...
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.

ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.

English (USA) English (UK) English (India) English (Canada) English (Australia) English (South Africa) English (Philippines) English (Nigeria) Deutsch Español (España) Español (México) Français Italiano Nederlands Português (Portugal) Polski Português (Brasil) Русский Türkçe Ελληνικά Svenska Suomi 日本語 한국어 中文 香港 Bahasa Indonesia Bahasa Melayu ไทย Tiếng Việt हिंदी
الخروج
هل أنت متأكد أنك تريد تسجيل الخروج ؟
لانعم
إلغاءنعم
يجري حفظ التغييرات

+