اليورو يفشل في الحفاظ على مكاسبه على الرغم من تفاؤل المركزي الأوروبي

اليورو يفشل في الحفاظ على مكاسبه على الرغم من تفاؤل المركزي الأوروبي

كاثي لين  | 11 سبتمبر 2020 ,13:19

بعد إعلان السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي ليوم أمس الخميس، إرتفع اليورو من جديد إلى ما فوق حاجز الـ 1.19.
لقد كان البنك المركزي الأوروبي أقل تشاؤماً مما توقع المحللون، لكن العملة الموحدة لم تنجح في الحفاظ على مكاسبها مع تصاعد مخاطر خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وحركة الإنعاكس التي شهدتها الأسهم الأمريكية منذ بداية الجلسة.

كما أن رئيسة البنك المركزي كريستين لاغارد أكثر قد ظهر عليها عدم الإهتمام بكثير من الأمور التي يخشاها المستثمرون، فحثت السوق على عدم المبالغة في رد الفعل تجاه إرتفاع اليورو. واعترفت بأن موضوع اليورو قد تمت مناقشته خلال الإجتماع لكنه البنك لا يستهدف سعر الصرف، بل وبدلاً من ذلك، يراقب تأثيره على التضخم.

كما رفع البنك المركزي توقعاته للناتج المحلي الإجمالي للثلاث أعوام من 2020 إلى 2022، ورفع من توقعات التضخم لعام 2021. وكان المستثمرون قد شعرو بالقلق بعد تقرير مؤشر أسعار المستهلكين لهذا الشهر، والذي إنخفض إلى أدنى مستوى في تاريخ السجلات. وأثارت هذه الأرقام الضعيفة المخاوف من أن البنك قد يخفض توقعاته للتضخم، لكن تغيير توقعات البنك في إجتماع الخميس هو انعكاس لثقته في الاقتصاد.

وقالت لاجارد إن البيانات تشير إلى انتعاش إقتصادي قوي، مع انتعاش نشاط التصنيع وتعافي الطلب المحلي بشكل كبير. واعترفت بأن حالة عدم التاكد لا تزال قائمة وأن هناك حاجة إلى مبالغ ضخمة من أموال التحفيز، ولكن أكثر ما أثر على الاسواق ربما يكون تعبير البنك أنه أقل قلقًا بشأن التوقعات الاقتصادية مما توقعه المضاربون على اليورو. في حين أنه يمكن القول إن انعكاس حركة اليورو يعبر عن شكوك السوق، فقد يكون له علاقة أكبر بالنفور من المخاطر، والمخاوف من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بطريقة فوضوية ومؤذية. ومع أخذ ذلك بعين الاعتبار، نتوقع أن يتقدم اليورو أمام الباوند ويتراجع إرتفع الين، ويعاني في تحديد الإتجاه أمام الدولار.

وعلى عكس اليورو، الذي رغم كل شي كان قد أنهى اليوم مرتفعاً مقابل الدولار، تعرض الجنيه الإسترليني للبيع الكثيف. وفي أيام التداول السبعة الماضية، انخفض زوج إرتفع الباوند/دولار بنحو 600 نقطة، بينما ارتفع إرتفع اليورو/باوند بأكثر من 300 نقطة. ويبدو أن رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، سيدفع نحو بريكست صعب. فالحكومة البريطانية ترفض سحب مشروع قانون السوق الداخلية، الذي يقول الاتحاد الأوروبي إنه ينتهك الاتفاق بين الطرفين. لقد أمهل الإتحاد الأوروبي جونسون حتى نهاية الشهر لتعديل القانون.

وعلى الجانب الأخر من الأطلسي، حذرت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي من أن الولايات المتحدة لن تدعم إتفاق التجارة بين الولايات المتحدة وبريطانيا، إذا انتهكت بريطانيا اتفاقية الانسحاب مع الاتحاد الأوروبي. وأصبحت الأمور فوضوية في أسوأ وقت ممكن، مع ارتفاع حالات الإصابة بفايروس كورونا، ومكافحة الاقتصاد من أجل التعافي. من المحتمل أن يتعرض الجنيه الاسترليني للمزيد من الخسائر مع تطور هذه الدراما. لا نتوقع أن تؤدي تقارير الإنتاج الصناعي والميزان التجاري المقرة اليوم إلى تشتيت الانتباه عن القصة الأكبر.

وبالنسبة للدولار، فعلى الرغم من بيانات أسعار المنتجين الأفضل من المتوقع، وأسبوع آخر من مطالبات البطالة تحت مستوى 900 ألف، بقي الدولار يقدم أداءاً متضارباً امام الخصوم. فلم يتغير كثيراً أمام الين و الدولار الأسترالي، ولكنه حقق المكاسب أمام الباوند والدولارين النيوزيلندي والكندي. ولم يكن لتعليقات مسؤولي بنك كندا تأثير طويل على الدولار الكندي. ومع تغيير إستراتيجية التضخم لبنك الاحتياطي الفيدرالي، فإن الكثيرون يتساءلون عما إذا كان بنك كندا سيقوم بإجراء تغيير بدوره. لم يلق محافظ البنك المركزي تيف ماكليم الكثير من الضوء على هذا، لكنه قال إن برنامج التسهيل الكمي يهدف إلى تحقيق هدف التضخم.

كاثي لين

مقالات ذات صله

أحدث التعليقات

اضف تعليقا
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
Amira Ayat
Amira Ayat

Good evening to all, I hope that your heart will be happy with the most wish, ask ing for help to anyone who can even a little for our pregnant neighbor in the eighth month of the morning, expelling the owner of the house after the time he gave them because her husband lost his job because of Corona. We helped her and her children with what we can do for everyone who can help her for the delivery procedures and the necessary things that the baby may need after giving birth to her baby and also so that she can rent a small apartment until she and her husband find work and thank you in advance.  ... (أقرأ المزيد)

11 سبتمبر 2020 ,13:33 GMT· الرد
Sine Dire
Sine Dire

قليل من يفهمك  ... (أقرأ المزيد)

11 سبتمبر 2020 ,10:41 GMT· الرد
ابراهيم حسن
ابراهيم حسن

فيدونه من المعلومات الحلوه  ... (أقرأ المزيد)

11 سبتمبر 2020 ,10:35 GMT· الرد
نقاش
أكتب رداً...
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.

ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.

English (USA) English (UK) English (India) English (Canada) English (Australia) English (South Africa) English (Philippines) English (Nigeria) Deutsch Español (España) Español (México) Français Italiano Nederlands Polski Português (Portugal) Português (Brasil) Русский Türkçe Ελληνικά Svenska Suomi 日本語 한국어 简体中文 繁體中文 Bahasa Indonesia Bahasa Melayu ไทย Tiếng Việt हिंदी
الخروج
هل أنت متأكد أنك تريد تسجيل الخروج ؟
لانعم
إلغاءنعم
يجري حفظ التغييرات

+

حمل تطبيق Investing.com

احصل مجانًا على الأسعار في الوقت الحقيقي، والرسوم البيانية، وتنبيهات للأسهم، والعملات، والسلع، والمؤشرات، والسندات. احصل مجانًا على أبرز التحليلات الفنية/التوقعات.

متابعة أدق وأسهل لـ Investing.comعلى التطبيق!

مقالات وأخبار أكثر، ورسوم بيانية، وأسعار محدثة أسرع، وتجربة سلسة وممتعة متاحة فقط على التطبيق وحده.

';