مؤشرات الأسهم الأمريكية تتعرض لجني أرباح بعد الإعلان عن خطة جو بايدن

مؤشرات الأسهم الأمريكية تتعرض لجني أرباح بعد الإعلان عن خطة جو بايدن

وليد صلاح الدين محمد  | 15 يناير 2021 ,15:02

عادت شهية المُخاطرة للتحسُن صباح اليوم لتدعم من جديد العقود المُستقبلية لمؤشرات الأسهم الأمريكية ليصعد مؤشر ناسداك 100 المُستقبلي مرة أخرى فوق مُستوى ال 12900 نُقطة، كما ارتد مؤشر ستاندارد أند بورز 500 المُستقبلي لأعلى للتواجد حالياً بالقرب من 3785 بعد تراجعه ل 3771 نتيجة لموجة من جني الأرباح أعقبت إعلان الرئيس الأمريكي المُنتخب جو بايدن عن خطة تحفيزية بمقدار 1.9 تريليون دولار. 

الخطة من المُنتظر أن تسمح بإذن الله بإقرار شيكات مُباشرة جديدة للأفراد بقيمة 1400 دولار لتقديم إعانات بطالة أكثر سخاءً، وإجازات مدفوعة الأجر مفروضة فيدراليًا للعمال بسبب الفيروس، بجانب إعانات كبيرة لتكاليف رعاية الأطفال. 

بعدما تم بالفعل إقرار شيكات ب 600 دولار الشهر الماضي لنفس الأغراض من خلال خطة قُدرت ب 900 مليار دولار، إلا أن وزير المالية منشين كان قد رفض إقرار خطة ترفع قيمة هذه الشيكات ل 2000 دولار لاحقاً كما طالب الرئيس الأمريكي المُنتهية ولايته ترامب و كما يُخطط الرئيس الجديد جو بايدن من خلال هذه الخطة المُعلن عنها و التي ستُوفر أيضاً 130 مليار لإعادة فتح المدارس و20 مليار للتطعيمات و50 مليار للاختبارات للتعرف على الفيروس والإصابات مع العمل على رفع الحد الأدنى للأجور من 7.5 دولار في الساعة ل 15 دولار في الساعة. 

ربما كان ينتظر البعض خطة أكثر سخاءً دفعت للبيع عند الإعلان عن خطة بايدن بهذه الصورة أو هو المُعتاد مع البيع عند التحقُق من الخبر بعد الشراء قبلها لكن هذا ما تم بالفعل لتتجه مؤشرات الإشارات الأسهم الأمريكية للتراجع في انتظار جديد. 

بينما يُنتظر اليوم بإذن الله عن الأداء الاستهلاكي في الولايات المُتحدة صدور بيان مبيعات التجزئة عن شهر ديسمبر ومسح جامعة ميتشجن عن المناخ العام للاستهلاك في الولايات المُتحدة، كما سيصدُر عن الأداء الصناعي بيان الإنتاج الصناعي والطاقات المُستغلة داخل هذا القطاع خلال شهر ديسمبر الماضي. 

في حين لايزال اليورو يُعاني منذ حديث رئيسة المركزي الأوروبي كريستين لاجارد عن أسعار الصرف ووصفها بالتي تستحق المُتابعة باهتمام بالغ لتدارُك تبعاتها على التضخم والنمو، فبطبيعة الحال ارتفاع سعر صرف اليورو يتسبب في ضغوط انكماشية على الأسعار لا يُرحب بها المركزي الأوروبي في الوقت الحالي كما يُضعف أيضاً من نشاط التصدير الذي يحتاجه الاقتصاد الأوروبي في هذه المرحلة التي يُحارب فيها التأثير السلبي لفيروس كورونا على الاقتصاد. 

كما أُضيف لمتاعب اليورو هذا الأسبوع انسحاب حزب تحيا إيطاليا بزعامة ماتيو رينزي من التشكيل الحكومي واستقالة ممثلي حزبه وزيرة الزراعة تيريزا بيلانوفا ووزيرة الاسرة وتكافؤ الفرص إيلينا بونيتي بسبب طريقة تعامل الحكومة مع تبعات الفيروس على الاقتصاد الإيطالي، لتفقد الحكومة بذلك أغلبيتها داخل مجلس الشيوخ وهو ما يُعرضها للانهيار والاتجاه لانتخابات جديدة.  

اليورو يتم تداوله حالياً بالقرب من 1.2130 أمام الدولار كما يتواجد دون ال 0.89 أمام الجنية الإسترليني المدعوم بإعلان رئيس بنك إنجلترا أندرو بايلي عن عدم الاحتياج الحالي لإقرار أسعار فائدة سالبة لم يُجرى الاستعداد الكامل لها بعد.  

بينما لايزال الاقتصاد في عدم احتياج لخفض جديد لأسعار الفائدة في الوقت الحالي، فرغم صعوبة الوضع الاقتصادي الحالي مع هذا الإغلاق الحالي الذي لم تُعرف بعد أثاره على الاقتصاد بشكل واضح إلا أنه يظل أفضل من الوضع خلال الربيع الماضي.  

بينما لايزال يتم تداول الذهب بالقرب من 1850 دولار لأونصة بعدما تعرض لضغط مع نهاية الأسبوع الماضي وبداية هذا الأسبوع هوى به ل 1817 دولار للأونصة نتيجة ارتفاع العوائد على أذون الخزانة الأمريكية بعد فوز الديمُقراطيين بمقعدي مجلس الشيوخ عن ولاية جورجياً في انتخابات الإعادة. 

بينما لايزال البيتكوين يواصل التذبذب صعوداً وهبوطاً في طريقه لوضع أكثر استقرارا فبعدما سجل قبل نهاية الأسبوع الماضي مُستوى قياسي جديد بلوغه 41961 دولار تعرض لضغط مع بداية هذا الأسبوع هوى به ل 30062 دولار قبل أن يُعاود الصعود ويكون بالأمس قمة أدنى عند 40070 تراجع منها مُجدداً ليتم تداوله حالياً 38200 دولار.  

مازال الذهب يشهد استقرار بالقرب من 1850 دولار للأونصة بعدما تعرض لضغط هوى به ل 1817 دولار للأونصة من قمته التي كونها في السادس من يناير الجاري عند 1959.24 دولار للأونصة ليتم تداول الذهب حالياً لليوم السادس على التوالي دون مؤشر (0.02) Parabolic Sar الذي تُشير قراءته حالياً ل 1935 دولار للأونصة. 

هذا الهبوط لسعر الذهب أدى به للتداول حالياً دون متوسطه المتحرك لإغلاق 50 يوم المار حالياً ب 1864 دولار للأونصة، كما هبط به أيضاً دون متوسطه المتحرك لإغلاق 100 يوم المار حالياً ب 1888 دولار للأونصة، بينما أدت عودته للتداول بالقرب من 1850 دولار للأونصة لصعوده مرة أخرى فوق متوسطه المتحرك لإغلاق 200 يوم المار حالياً ب 1841 دولار للأونصة بعدما كان قد هبط دون هذا المُتوسط بتواصل هبوطه مطلع هذا الأسبوع ل 1817.02 دولار للأونصة. 

فيُظهر الرسم البياني اليومي للذهب حالياً وجود مؤشر ال RSI 14 داخل منطقة التعادل حيثُ تُشير قراءته الآن ل 44.854، كما يتواجد الخط الرئيسي لمؤشر ال STOCH (5.3.3) الأكثر تأثراً بالتذبذب داخل منطقة التعادل حيثُ تُشير قراءته الحالية ل 35.467 أصبح يقود بها لأعلى خطه الإشاري المار دونه داخل نفس المنطقة عند 28.466 بعد تقاطُع من أسفل لأعلى نتج مع عودة الذهب للاستقرار بالقرب من 1850 دولار للأونصة. 

مُستويات دعم ومُقاومة سابق اختبارها:  

مُستوى دعم أول 1817.2$، مُستوى دعم ثاني 1764.35$، مُستوى دعم ثالث 1670.52$. 

مُستوى مقاومة أول 1959.24$، مُستوى مقاومة ثاني 2015.55$، مُستوى مقاومة ثالث 2074.80$. 

للاطلاع على المزيد يُمكنك مُشاهدة الفيديو مع رسوم بيانية توضيحية لحركة الأسعار  

الذهب
 

وليد صلاح الدين محمد

مقالات ذات صله

أحدث التعليقات

اضف تعليقا
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
نقاش
أكتب رداً...
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.

ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.

English (USA) English (UK) English (India) English (Canada) English (Australia) English (South Africa) English (Philippines) English (Nigeria) Deutsch Español (España) Español (México) Français Italiano Nederlands Português (Portugal) Polski Português (Brasil) Русский Türkçe Ελληνικά Svenska Suomi 日本語 한국어 简体中文 繁體中文 Bahasa Indonesia Bahasa Melayu ไทย Tiếng Việt हिंदी
الخروج
هل أنت متأكد أنك تريد تسجيل الخروج ؟
لانعم
إلغاءنعم
يجري حفظ التغييرات

+

حمل تطبيق Investing.com

احصل مجانًا على الأسعار في الوقت الحقيقي، والرسوم البيانية، وتنبيهات للأسهم، والعملات، والسلع، والمؤشرات، والسندات. احصل مجانًا على أبرز التحليلات الفنية/التوقعات.

متابعة أدق وأسهل لـ Investing.comعلى التطبيق!

مقالات وأخبار أكثر، ورسوم بيانية، وأسعار محدثة أسرع، وتجربة سلسة وممتعة متاحة فقط على التطبيق وحده.