الإمارات عازمة على تصدر مشهد صناعة التشفير في الشرق الأوسط، فكيف لها ذلك؟

الإمارات عازمة على تصدر مشهد صناعة التشفير في الشرق الأوسط، فكيف لها ذلك؟

Investing.com  | 19 أغسطس 2019 ,16:28

الإمارات عازمة على تصدر مشهد صناعة التشفير في الشرق الأوسط، فكيف لها ذلك؟

Investing.com - بدأ عام 2019 مع توقيع كل من المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة على اتفاقية لاختبار إصدار عملة رقمية مبنية على تقنية البلوكتشين من أجل استخدامها في التحويلات المالية بين الدولتين.

أطلق على هذه العملة الرقمية اسم "عابر"، ويتم اختبارها لمعرفة ما إذا كان يمكن الاستفادة منها لتقليل تكلفة التحويلات المالية عبر الحدود.

ومنذ ذلك الحين، قامت العديد من المؤسسات المالية الكبرى، التي تدعمها الإمارات، بالاستثمار في "عابر"، من ضمنهم شركة "مبادلة" للاستثمار، المدعومة من حكومة أبو ظبي، التي استثمرت مبلغ مكون من سبعة أرقام في منصة تداول العملة "MidChains".

تأتي هذه الأخبار بعد إعلان البنك المركزي بالبحرين عن منح ترخيص كامل لشركة "رين" للعمل داخل الدولة، لتصبح أول شركة مرخصة لإصدار منصة تداول رقمية في منطقة الشرق الأوسط.

هذا ويتزايد الاهتمام والاستثمارات في المشاريع التشفيرية ومشاريع تقنية البلوكتشين، إذ ترى الحكومات والمؤسسات مدى فوائد الأنظمة اللامركزية، ومن ضمنهم حكومة الإمارات التي أعلنت عن استراتيجية للبلوكتشين لعام 2021 بهدف جعل 50% من المعاملات المالية الحكومية عبر منصات البلوكتشين.

ومع ذلك، لا تزال مسألة تقنين العملات الرقمية معقدة بشكل كبير في الشرق الأوسط، وهذا يرجع إلى التقلبات السعرية للعملات واستخدامها للمضاربة وجنى الأرباح من صعود وهبوط قيمتها، الذي يتعارض مع تعاليم الشريعة الإسلامية.

وبالتالي فإن امتلاك منصة تداول متوافقة مع الشريعة الإسلامية من شأنه أن يقطع شوطا طويلا في معالجة هذه المشكلة، على سبيل المثال أعلنت شركة "ADAB Solutions" عن تطويرها لأول منصة تداول إسلامية تعمل وفقا لمباديء الشريعة الإسلامية.

ولهذا السبب تحاول المشاريع التشفيرية إصدار عملات رقمية ومنصات تداول دون عملية المضاربة، وهو أمر ممكن من الناحية النظرية ولكنه صعب من الناحية العملية لأنه سيقلل من مدى اهتمام القائمين بالتعدين بالمصادقة على معاملات هذا النوع من العملات الرقمية.

ولحسن الحظ، لا تعيق هذه التحديات الإمارات، التي تتطلع إلى تقنين القطاع بأكمله. ففي ديسمبر 2018، أفادت صحيفة "ذا ناشيونال" أن الإمارات تعمل على وضع اللوائح الأولية لصناعة التشفير، على أن يتم الانتهاء منها في العام الجاري. كما تخطط الإمارات لإطلاق عملة رقمية مدعومة من أصول كالذهب، الذي يحظى بشعبية كبيرة في مسألة دعم العملات الرقمية.

اخبار ذات صله

أحدث التعليقات

اضف تعليقا
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
ib ba
ib ba

Blockchain  ... (أقرأ المزيد)

20 أغسطس 2019 ,03:29 GMT· الرد
Ahmad Alnuaimi
Ahmad Alnuaimi

ممتاز   ... (أقرأ المزيد)

19 أغسطس 2019 ,19:55 GMT· الرد
Ahmed Mohmmed
Ahmed Mohmmed

لم نفهم بعد البلوكتشين = البلوكتين ..؟  ... (أقرأ المزيد)

19 أغسطس 2019 ,14:04 GMT· الرد
نقاش
أكتب رداً...
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.

ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. أسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. يزيد التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.

English (USA) English (UK) English (India) English (Canada) English (Australia) English (South Africa) English (Philippines) English (Nigeria) Deutsch Español (España) Español (México) Français Italiano Nederlands Português (Portugal) Polski Português (Brasil) Русский Türkçe Ελληνικά Svenska Suomi 日本語 한국어 中文 香港 Bahasa Indonesia Bahasa Melayu ไทย Tiếng Việt हिंदी
الخروج
هل أنت متأكد أنك تريد تسجيل الخروج ؟
لانعم
إلغاءنعم
يجري حفظ التغييرات

+