أهم 5 أشياء يجب معرفتها بشأن السوق اليوم الثلاثاء

أهم 5 أشياء يجب معرفتها بشأن السوق اليوم الثلاثاء

Investing.com  | 18 ديسمبر 2018 ,13:41

أهم 5 أشياء يجب معرفتها بشأن السوق اليوم الثلاثاء

Investing.com - فيما يلي أهم خمسة أشياء تحتاج إلى معرفتها في الأسواق المالية اليوم الثلاثاء، 18 ديسمبر:

1. العقود الآجلة الأمريكية تشير إلى افتتاح مرتفع

أشارت العقود الآجلة للبورصة الأمريكية إلى افتتاح مرتفع، مما يدل على أن المؤشرات الرئيسية الثلاثة في وول ستريت ستعود للارتفاع من الهبوط في اليوم السابق.

في الساعة 5:35 بالتوقيت الشرقي (10:35 بتوقيت جرينتش)، ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز 90 نقطة، أو حوالي 0.4 ٪، وارتفعت العقود الآجلة ستاندرد آند بورز 500 بمقدار 10 نقاط، أو حوالي 0.4 ٪، في حين حققت العقود الآجلة لمؤشر ناسداك 100 مكسبا بمقدار 33 نقطة، أو ما يقرب من 0.5 ٪.

يأتي هذا التحسن في سوق ما قبل البيع بعد هبوط وول ستريت بأكثر من 2 ٪ يوم الاثنين، واستمرار لأسوأ بداية لشهر ديسمبر منذ عام 1980.

في حين كانت الأسواق في أوروبا أقل في الغالب، مع انخفاض مخزونات النفط.

وقبل ذلك انخفضت الأسهم الآسيوية، مع تحقيق مؤشر نيكي الياباني خسائر بنسبة 1.8٪ ليغلق عند أدنى مستوى له منذ أواخر مارس. ولم يكن لخطاب الرئيس الصيني شي جين بينج الذي كان يأمل المستثمرون أن رفع معنوياته، أي تأثير.

2. الدولار الأمريكي، وانخفاض عائدات الخزانة

بعيداً عن الأسهم، انخفض مؤشر الدولار الأمريكي الذي يقيس قوة الدولار مقابل سلة من ست عملات رئيسية، بنسبة 0.25٪ ليصل إلى 96.30، حيث لم يبتعد عن أدنى مستوى له منذ أواخر نوفمبر.

كان الدولار الأمريكي أضعف مقابل الين، حيث خسر الدولار / الين بنسبة 0.4٪ ليتداول عند 112.37 كما عزّز العزوف عن المخاطرة الطلب على الملاذ الآمن.

ارتفع اليورو، مع ارتفاع تداول اليورو / لدولار بنسبة 0.3 ٪ ليصل إلى 1.1385.

كما ارتفع الجنيه الإسترليني أيضًا، حيث ارتفع الجنيه الإسترليني/ الدولار بنسبة 0.3٪ ليصل إلى 1.2657 وسط استمرار المأزق السياسي بخصوص جهود بريطانيا للخروج من الاتحاد الأوروبي.

في سوق السندات، تراجعت عوائد سندات الخزانة الأمريكية، مع انخفاض المؤشر الرئيسي للسندات لأجل عشر سنوات إلى 2.83٪، وهو أدنى مستوى لها منذ أغسطس، بينما انخفض العائد على السندات الحكومية الأمريكية باستحقاقات سنتين إلى أدنى مستوى في ثلاثة أشهر لتكون عند 2.67٪. .

3. تراجع أسعار النفط

في أسواق السلع، انخفضت أسعار النفط، للجلسة الثالثة على التوالي بسبب التقارير عن المخزونات المتضخمة وتوقعات سجل ناتج الولايات المتحدة وروسيا جنبا إلى جنب مع عمليات البيع الحادة في أسواق الأسهم العالمية.

انخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي بمقدار 2.04 دولار أو 4.1٪ لتصل إلى 47.84 دولارًا، لتصل إلى أضعف مستوياتها منذ سبتمبر 2017، قبل أن تنتعش إلى حوالي 48.61 دولار.

تراجعت العقود الآجلة لخام برنت العالمي بمقدار 2.41 دولار، أو 4٪، لتصل إلى أدنى مستوى خلال 14 شهر عند 57.23 دولار. كان آخر تداول عند 57.87 دولار.

ولقد انخفض كلا معياريّ النفط الخام بأكثر من 30 ٪ منذ أوائل أكتوبر بسبب ارتفاع المخزونات العالمية.

من المقرر أن يصدر معهد البترول الأمريكي تقريره الأسبوعي للأسبوع المنتهي في 14 ديسمبر في تمام الساعة4:30 بالتوقيت الشرقي (الساعة 21:30 بتوقيت جرينتش)، وسط توقعات بانخفاض يبلغ حوالي 2.5 مليون برميل.

4. انطلاق اجتماع السياسة لمجلس بنك الاحتياطي الفيدرالي

تبدأ اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة الفيدرالية (FOMC) اجتماعها عن السياسة النقدية الذي سيستمر لمدة يومين اليوم، ويتوقع صدور قرار بعد ظهر يوم الأربعاء.

من المتوقع أن يعلن البنك المركزي الأمريكي عن رفع سعر الفائدة للمرة الرابعة والأخيرة من عام 2018، ولكن الأهم من ذلك، أن المستثمرين سيراقبون أي إشارات عن خططه للعام المقبل.

في حين أشار صانعو السياسة إلى ثلاث زيادات بسعر الفائدة في عام 2019، فإن السوق بدأت في المراهنة على أن البنك المركزي الأمريكي قد يتوقف عن رفع سعر الفائدة تماماً مع تزايد المخاطر على الاقتصاد الأمريكي.

كما أن هناك مخاوف من أن بنك الاحتياطي الفيدرالي قد يكون متسرعا جدا بالنسبة لسياسة التشديد التي روّعت الأسواق هذا الشهر.

ولقد استهدف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مجلس الاحتياطي الفيدرالي مرة أخرى يوم الاثنين، قائلاً في تغريدة له: "هذا أمر لا يصدق" أن البنك المركزي كان "يفكر في رفع نسبة الفائدة مرة أخرى" وسط "العالم الخارجي الذي ينفجر حولنا".

كما ضخم المستشار التجاري للبيت الأبيض بيتر نافارو من هذه التصريحات بعد ساعات قليلة، واصفاً بنك الاحتياطي الفيدرالي بأنه "مجنون" لأنه أشار إلى أنه سيستمر في رفع أسعار الفائدة في العام المقبل.

اقرأ المزيد: استعراض لبنك الاحتياطي الفيدرالي: معضلة باول، رفع أسعار الفائدة في حين الاطمئنان على الاقتصاد: داريل ديلاميد

5. بيانات الإسكان في أمريكا

على صعيد البيانات، من المتوقع أن تعلن وزارة التجارة في الساعة 8:30 صباحا بالتوقيت الشرقي (13:30 بتوقيت جرينتش) عن انخفاض تصاريح البناء بنسبة 0.4 ٪ في نوفمبر إلى 1.259 مليون وحدة.

في الوقت نفسه من المتوقع أن تنخفض المساكن بنسبة 0.2٪ لتصل إلى 1.225 مليون وحدة.

ولقد رسمت البيانات الأخيرة صورة مقلقة لسوق الإسكان في الولايات المتحدة، والتي تعاني من ارتفاع معدلات الرهن العقاري وانخفاض المخزون.

اخبار ذات صله

أحدث التعليقات

اضف تعليقا
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
نقاش
أكتب رداً...
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.

ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. أسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. يزيد التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.

English (USA) English (UK) English (India) English (Canada) English (Australia) English (South Africa) English (Philippines) English (Nigeria) Deutsch Español (España) Español (México) Français Italiano Nederlands Português (Portugal) Polski Português (Brasil) Русский Türkçe Ελληνικά Svenska Suomi 日本語 한국어 中文 香港 Bahasa Indonesia Bahasa Melayu ไทย Tiếng Việt हिंदी
الخروج
هل أنت متأكد أنك تريد تسجيل الخروج ؟
لانعم
إلغاءنعم
يجري حفظ التغييرات

+