العملات: الاسترليني يهبط، والليرة التركية تثبت قوتها

العملات: الاسترليني يهبط، والليرة التركية تثبت قوتها

Investing.com  | 25 اكتوبر 2019 ,12:03

العملات: الاسترليني يهبط، والليرة التركية تثبت قوتها

Investing.com - علق الجنيه الإسترليني في الطرف الأدنى من التداولات يوم الجمعة، وسط اضطرابات جديدة حيال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، بعد رفض زعيم حزب المعارضة جيرمي كوربين قبول دعوة جونسون لعقد انتخابات عامة في ديسمبر القادم.

عند الساعة 11:10 بتوقيت مكة المكرمة، كان الإسترليني مستقرًا أمام الدولار عند سعر 1.2857 دولار، وبانخفاض 0.2%، أمام اليورو لسعر 1.1560. والآن يسير الإسترليني نحو خسارة 1% أمام العملة الموحدة هذا الأسبوع، بعد زوال حماسة الأسواق إزاء اتفاق الخروج الذي أبرمه جونسون مع الاتحاد الأوروبي، وتراجعت آمال قبول البرلمان لهذا الاتفاق.

قال بول دونوفان، رئيس الاقتصاديين في UBS Wealth Management: "يبدو أن رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، فقد صوّت البرلمان حتى قبل انعقاد التصويت،" وذلك في مذكرة كتبها دونوفان صباح اليوم. "للأسواق الحق في البقاء غير مبالية بالضوضاء السياسية."

كما يهبط اليورو هو الآخر هذا الأسبوع، بتكرار ماريو دراغي، رئيس البنك المركزي الأوروبي، بأنه يرى مستقبل المنطقة ضعيفًا، وما زالت المخاطر قائمة لدفع الاقتصاد نحو الهبوط، جاءت تلك التصريحات في آخر مؤتمر صحفي عقده. وصدر اليوم قراءة مؤشر معنويات الأعمال الألماني Ifo، الذي أشار إلى أن الاقتصاد الألماني وصل لأدنى قاع له، والمفترض أن يعود للصعود، فظل المؤشر مستقرًا عند 94.6، وارتفع أكثر من المتوقع قليلًا لـ 94.5.

يفسح دراغي الطريق الآن إلى رئيسة صندوق النقد الدولي السابقة، كريستين لاغارد، التي قالت إنها ستعمد لإجراء مراجعة لممارسة البنك سياساته النقدية، بسبب مخاوف الركود شديد الانخفاض، وفاعلية الأدوات مثل: أسعار الفائدة، وشراء الأصول (المعروف أيضًا بالتيسير الكمي)، الذي أدى لإيصال سعر الفائدة الرئيسي للبنك لما هو أدنى من الصفر.

كتب محللو Nordea markets، في مذكرة: "ارتفع الآن معيار التيسير بالنسبة للاتحاد الأوروبي." كانت المعارضة لبرنامج شراء الأصول قوية، وواضحة، بعد اجتماع ديسمبر، وهذا ما سيرغم المجلس الحاكم تحت قيادة لاجارد على التفكير مرتين قبل الإقدام على فعل المزيد من تلك العينة. وفي الوقت نفسه تخفيض أسعار الفائدة، لتغرق في السلبية، لن يكون فعالًا.

وينصب اهتمام الأسواق الآن على اجتماع سياسة الفيدرالي الأسبوع القادم، والذي تتحمس الأسواق لإعلان تخفيضًا لسعر الفائدة بعده، لتهبط 25 نقطة أساس. وفي تركيا وأندونيسيا، هبطت أسعار الفائدة يوم الجمعة، ليظل الاتجاه العالمي للسياسة النقدية أكثر ميلًا للتيسير. وضعفت الليرة التركية صباح الجمعة، لتصل إلى 5.7732 أمام الدولار، ولكن البعض منبهر من قوتها، بالنظر لتخفيض البنك المركزي معدل الفائدة 250 نقطة أساس.

اخبار ذات صله

أحدث التعليقات

اضف تعليقا
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
نقاش
أكتب رداً...
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.

ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.

English (USA) English (UK) English (India) English (Canada) English (Australia) English (South Africa) English (Philippines) English (Nigeria) Deutsch Español (España) Español (México) Français Italiano Nederlands Português (Portugal) Polski Português (Brasil) Русский Türkçe Ελληνικά Svenska Suomi 日本語 한국어 中文 香港 Bahasa Indonesia Bahasa Melayu ไทย Tiếng Việt हिंदी
الخروج
هل أنت متأكد أنك تريد تسجيل الخروج ؟
لانعم
إلغاءنعم
يجري حفظ التغييرات

+