أردوغان يشن هجوما على رئيس بلدية اسطنبول المخلوع قبل أيام من إعادة الانتخابات

أردوغان يشن هجوما على رئيس بلدية اسطنبول المخلوع قبل أيام من إعادة الانتخابات

رويترز  | 18 يونيو 2019 ,21:05

أردوغان يشن هجوما على رئيس بلدية اسطنبول المخلوع قبل أيام من إعادة الانتخابات

اسطنبول (رويترز) - شن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوم الثلاثاء هجوما على رئيس بلدية اسطنبول الذي خسر منصبه، وذلك قبل أيام من إعادة حاسمة لانتخابات البلدية متهما إياه بالتحالف مع رجل دين يعيش في الولايات المتحدة وأنحت أنقرة باللوم عليه في تنسيق انقلاب فاشل في عام 2016.

وهزم أكرم إمام أوغلو مرشح حزب الشعب الجمهوري المعارض بفارق ضئيل مرشح حزب العدالة والتنمية الذي ينتمي إليه أردوغان في انتخابات البلدية التي أجريت في مارس آذار. وبعد سلسلة من الطعون قدمها حزب العدالة والتنمية ألغت اللجنة العليا للانتخابات النتيجة وأمرت بإعادة الانتخابات في 23 يونيو حزيران.

وأثار هذا القرار انتقادات دولية واتهامات من المعارضة التركية بتراجع الديمقراطية. كما أثار القرار قلق الأسواق المالية وسلط الضوء على إدارة حزب العدالة والتنمية لأكبر مدينة ومركز تجاري في تركيا خلال سنوات طويلة في السلطة.

وبعد التزامه بالهدوء نسبيا حيال انتخابات البلدية في الأسابيع الأخيرة، قال أردوغان يوم الثلاثاء إن إمام أوغلو كان يتعاون مع شبكة فتح الله كولن رجل الدين الذي اتهمته تركيا بتدبير الانقلاب الفاشل في 15 يوليو حزيران 2016.

وقال أردوغان متحدثا من أعلى حافلة في حي سلطان غازي الذي تسكنه الطبقة العاملة في اسطنبول "أين يقف؟ إنه مع أنصار كولن ".

واستشهد أردوغان بتغريدات أرسلها إمام أوغلو على تويتر في يوم الانقلاب لكنه لم يقدم أي دليل آخر.

ونفى إمام أوغلو أي صله له مع جماعة كولن. وفي تغريدة نُشرت في 16 يوليو حزيران 2016، قال إمام أوغلو إن على تركيا أن تتغلب على محاولة الانقلاب من خلال السعي لتحقيق الديمقراطية والسلام. ولم يتضح على الفور أي تغريدة كان يشير إليها أردوغان.

ولم يتوفر على الفور تعليق من المتحدثة باسم إمام أوغلو يوم الثلاثاء.

وكانت خسارة حزب العدالة والتنمية لاسطنبول في الانتخابات المحلية التي جرت في 31 مارس آذار من أكبر الانتكاسات التي تعرض لها أردوغان منذ وصول حزبه ذي الجذور الإسلامية للسلطة في عام 2002. وخسر الحزب كذلك الانتخابات في العاصمة أنقرة.

وقال بعض المعلقين إن أردوغان زاد من حدة خطابه بعد مناظرة تلفزيونية جرت يوم الأحد بين إمام أوغلو ومرشح حزب العدالة والتنمية بينالي يلدريم رئيس الوزراء السابق والحليف المقرب للرئيس.

© Reuters. أردوغان يشن هجوما على رئيس بلدية اسطنبول المخلوع قبل أيام من إعادة الانتخابات

وقالت مؤسسة الاستطلاعات ماك دانيسمانليك إن إمام أوغلو تفوق على منافسه من الحزب الحاكم في المناظرة التلفزيونية مما وضعه في صدارة الانتخابات قبيل إعادة التصويت يوم الأحد المقبل.

(إعداد رحاب علاء للنشرة العربية - تحرير أأحمد صبحي خليفة)

اخبار ذات صله

أحدث التعليقات

اضف تعليقا
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
نقاش
أكتب رداً...
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.

ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. أسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. يزيد التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.

English (USA) English (UK) English (India) English (Canada) English (Australia) English (South Africa) English (Philippines) English (Nigeria) Deutsch Español (España) Español (México) Français Italiano Nederlands Português (Portugal) Polski Português (Brasil) Русский Türkçe Ελληνικά Svenska Suomi 日本語 한국어 中文 香港 Bahasa Indonesia Bahasa Melayu ไทย Tiếng Việt हिंदी
الخروج
هل أنت متأكد أنك تريد تسجيل الخروج ؟
لانعم
إلغاءنعم
يجري حفظ التغييرات

+