الولايات المتحدة تظهر حُسن النية قبيل توقع الإتفاقية التجارية!

الولايات المتحدة تظهر حُسن النية قبيل توقع الإتفاقية التجارية!

عبدالحميد ماهر  | 15 يناير 2020 ,10:49

تباينت الأسهم الأسيوية والأمريكية والأوروبية يوم الثلاثاء بعد صعود دام ثلاثة أيام في الفترة التي سبقت توقيع الولايات المتحدة والصين على اتفاقية تجارية طال انتظارها.

حيث من المقرر توقيع المرحلة الأولى من الصفقة التجارية بين الولايات المتحدة والصين يوم الأربعاء في واشنطن.

إستمرت الأسهم الأمريكية في تحقيق مكاسبها التاريخية خلال جلسات هذا الأسبوع، والمتوقع أن يهيمن عليها بداية موسم الأرباح وتوقيع صفقة تجارية جزئية للصين.

دفعت أسهم التكنولوجيا الأسهم الأمريكية إلى مستويات بجلسات أمس الإثنين، وأرسلت أسهم "شركة آبل (NASDAQ:AAPL)" و "Tesla Inc (NASDAQ:TSLA)" و "مجموعة مايكروسوفت (NASDAQ:MSFT)" كلاً من مؤشر "ستاندرد آند بورز 500" ومؤشر "ناسداك 100" للإغلاق عند أعلى مستوياتهم على الإطلاق.

تربح الأسهم في المتوسط 7٪ في السنة بعد نمو أرباح السهم كما هو موضح مع مؤشر

كما ارتفع الدولار وتراجعت سندات الخزانة عند المنحنى مع اقتراب الانتهاء من أول صفقة تجارية، وقال الرئيس "دونالد ترامب" إن الولايات المتحدة والصين ستوقعان الاتفاق يوم الأربعاء.

تلاعب اليوان الصيني!

مع توقيع صفقة تجارية قريباً واقتصاد الصين على قدم المساواة أصبح الطريق أمام تقوية اليوان الصيني مفتوحاً على مصراعيه.

في أغسطس الماضي وصفت الولايات المتحدة الصين رسمياً بأنها متلاعبة بالعملة، وهي خطوة زادت من حدة الحرب التجارية مع بكين بعد أن سمح البنك الشعبي الصيني لليوان بالانتقام من التعريفة الجمركية الأمريكية الجديدة.

قبيل توقيع الإتفاقية غداً أظهرت الإدارة الأمريكية حُسن النية حيث رفعت إدارة "ترامب" يوم الاثنين تصنيفها للصين كمتلاعبة بقيمة العملة.

أظهر التقرير ان الصين تعهدت بالتزامات قابلة للتنفيذ بعدم تخفيض قيمة اليوان ووافقت على نشر معلومات سعر الصرف.

تم توضيح التغيير في موقف الولايات المتحدة في تقرير وزارة الخارجية الأمريكية نصف السنوي عن صرف العملات الأجنبية إلى الكونغرس، وصدرت الوثيقة قبل يومين من توقيع أمريكا والصين على اتفاقية تجارية للمرحلة الأولى.

اليوان الصيني يعوض بعض خسائره التي تكبدها مقابل الدولار خلال الحرب التجارية

استعادت العملة الصينية الآن نحو ثلث الخسائر التي تكبدتها مقابل الدولار منذ منتصف يونيو 2018 عندما ارتفعت حدة التوترات التجارية.

اكتسب اليوان أكثر من 4٪ منذ شهر سبتمبر كما ارتفع اليوان في الجلسات الأربع الماضية مقابل سلة من العملات.

ساعد هذا التعزيز على تعزيز المعنويات في الأسهم مع إغلاق مؤشر CSI 300 عند أعلى مستوى له منذ عامين تقريباً، وارتفعت أسهم الشركات الصينية في هونغ كونغ.

مع ذلك، نتوقع أن العملة تعود نحو مستوى 6.8 لكل دولار فر الربع الأول من 2020، وهو مستوى لم تشهده منذ مايو من العام الماضي.

على صعيد آخر, بينما ينتظر المستثمرين توقيع اتفاقية التجارة في المرحلة الأولى يوم الأربعاء في واشنطن أيضاً مع بدأ التركيز في العودة إلى نتائج الشركات الأمريكية.

تبدأ بعض أكبر البنوك الأمريكية موسم الأرباح يوم الثلاثاء وسط توقعات بأن أرباح الشركات الإجمالية ستظهر أقل نمو في ثلاث سنوات.

بالرغم من هذا يتوقع الإقتصاديون ان البيئة مريحة للغاية لدرجة أنها بالفعل تدعم الأصول ذات المخاطر، وبما في ذلك الأسهم حتى لو كان لدينا موسم أرباح ضعيف.

- يمكنك الإطلاع على مقالتنا الرئيسية من خلال التغطية المباشرة للسوق بمدونة شركة أوربكس من (هنا).

تويتر:

Abdelhamid_TnT@

عبدالحميد ماهر

مقالات ذات صله

أحدث التعليقات

اضف تعليقا
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.
نقاش
أكتب رداً...
الرجاء الإنتظار لدقيقة قبل محاولة التعليق مجدداً.

ينطوي التداول في الأدوات المالية و/ أو العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار الخاص بك، وقد لا يكون مناسبًا لجميع المستثمرين. فأسعار العملات الرقمية متقلبة للغاية وقد تتأثر بعوامل خارجية مثل الأحداث المالية أو السياسية. كما يرفع التداول على الهامش من المخاطر المالية.
قبل اتخاذ قرار بالتداول في الأدوات المالية أو العملات الرقمية، يجب أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، والنظر بعناية في أهدافك الاستثمارية، مستوى الخبرة، الرغبة في المخاطرة وطلب المشورة المهنية عند الحاجة.
Fusion Media تود تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة دقيقة أو في الوقت الفعلي. لا يتم توفير البيانات والأسعار على الموقع بالضرورة من قبل أي سوق أو بورصة، ولكن قد يتم توفيرها من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن السعر الفعلي في أي سوق معين، مما يعني أن الأسعار متغيرة باستمرار وليست مناسبة لأغراض التداول. لن تتحمل Fusion Media وأي مزود للبيانات الواردة في هذا الموقع مسؤولية أي خسارة أو ضرر نتيجة لتداولك، أو اعتمادك على المعلومات الواردة في هذا الموقع.
يحظر استخدام، تخزين، إعادة إنتاج، عرض، تعديل، نقل أو توزيع البيانات الموجودة في هذا الموقع دون إذن كتابي صريح مسبق من Fusion Media و/ أو مزود البيانات. جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة من قبل مقدمي الخدمات و/ أو تبادل تقديم البيانات الواردة في هذا الموقع.
قد يتم تعويض Fusion Media عن طريق المعلنين الذين يظهرون على الموقع الإلكتروني، بناءً على تفاعلك مع الإعلانات أو المعلنين.

English (USA) English (UK) English (India) English (Canada) English (Australia) English (South Africa) English (Philippines) English (Nigeria) Deutsch Español (España) Español (México) Français Italiano Nederlands Português (Portugal) Polski Português (Brasil) Русский Türkçe Ελληνικά Svenska Suomi 日本語 한국어 中文 香港 Bahasa Indonesia Bahasa Melayu ไทย Tiếng Việt हिंदी
الخروج
هل أنت متأكد أنك تريد تسجيل الخروج ؟
لانعم
إلغاءنعم
يجري حفظ التغييرات

+